العراقي نيوز| Aliraqis News

31-05-2012

تسببت المخاوف من عجز إسبانيا عن إنقاذ مصارفها المضطربة في حدوث عمليات بيع لسندات الحكومة الإسبانية يوم أمس وحدوث انخفاض كبير للبورصات واليورو، لتُترَك بذلك العملة الأوروبية الموحدة في أكثر وضعياتها اهتزازاً منذ شهور.

 جاء هذا الركود الذي تشهده الأسواق، مدفوعاً بالمخاوف التي أثيرت أخيرًا بخصوص رابع أكبر كيان اقتصادي في منطقة اليورو، ليؤكد على حقيقة تخوف المستثمرين من عدم امتلاك الساسة الأوروبيين القدرة على التكيف مع أزمة منطقة اليورو.

نوهت في هذا الصدد اليوم صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية بحالة الانخفاض التي تعرّضت لها البورصات الأوروبية الكبرى كافة، مشيرةً إلى انخفاض البورصة اليونانية بنسبة 3.2 %، وفقدان المؤشر الإسباني 2.6 %، وانخفاض مؤشر داو جونز الصناعي في أميركا بنسبة 1.3 %، وذلك بالاتساق مع حالة التراجع التي شهدتها الأسواق الآسيوية في تعاملات اليوم الخميس الصباحية.

كما انخفض اليورو دون 1.24 دولار للمرة الأولى منذ حزيران/ يونيو عام 2010. ووسط هذه الاضطرابات، عقد الرئيس الأميركي باراك أوباما مؤتمراً عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ورئيس الوزراء الإيطالي ماريو مونتي، تطرقوا خلاله إلى تطورات الأوضاع في أوروبا، واتفقوا على أن يجروا مشاورات مع بعضهم البعض عن قرب.

بصورة سيئة، ارتفعت يوم أمس بصورة حادة العائدات على السندات الإسبانية، التي تقدر مدتها بعشرة أعوام، حيث وصلت إلى مستوياتها التي كانت عليها في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، قبل أن يتدخل المركزي الأوروبي بقرض قيمته تريليون إسترليني (1.3 تريليون دولار) للبنوك من أجل التخفيف من حدة الأزمة المشتعلة.

بمعنى آخر، أوضحت الصحيفة أن القرض الذي قدمه المركزي الأوروبي إلى مصارف منطقة اليورو فشل في التراجع عن الهروب الغادر من الديون الإسبانية التي تهدد مستقبل منطقة اليورو. وما أدى إلى عمليات البيع التي تمت أمس هو تجدد المخاوف بشأن الطريقة التي ستعيد من خلالها الحكومة الإسبانية رسملة مجموعة بنكيا إس إيه المصرفية، واحدة من أكبر جهات الإقراض الإسبانية المثقلة بقروض متعثرة.

وقد اقترح يوم أمس الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي تأسيس "اتحاد مصرفي" لتخفيف العبء الذي تفرضه خطط إنقاذ البنوك على البلدان المضطربة، لكن سرعان ما أبدت ألمانيا اعتراضها. وأكدت الصحيفة أن مثل هذه الرسائل المتضاربة هي التي تذكر المستثمرين بأنه لا توجد ثمة إشارة إلى وجود تسوية شاملة.

ونقلت الصحيفة عن بيل غروس، المؤسس والرئيس المشارك لباسيفيك انفستمنت مانيجمنت، وهي وحدة تابعة لأليانز إس إي، والمدير في صندوق بيمكو توتال ريترن (أكبر صندوق سندات في العالم)، قوله: "تتساءل الأسواق المالية بشأن المتبقي في الترسانة".

وتابعت الصحيفة بقولها إن تدافع السندات أمر مثير بالفعل للمتاعب، لأن قروض المركزي الأوروبي الضخمة كانت أجرأ خطوات قام بها صناع السياسة منذ أكثر من عام.

ثم تحدثت الصحيفة عن الانتخابات المرتقبة في اليونان يوم السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو المقبل، ومدى ارتباط نتائجها بتطور الأوضاع الاقتصادية في البلاد. خاصة وأن المستثمرين ينسحبون الآن من الدول الضعيفة، مثل إسبانيا وإيطاليا، ويتجهون صوب الدول الأقوى، في رحيل يبدو قاسياً لرؤوس الأموال والودائع المصرفية.

ومضت الصحيفة تنقل عن أناس مطلعين قولهم إن مسؤولين في المصرف المركزي الأوروبي ألمحوا في وقت متأخر من مساء أول أمس إلى أنهم سيعترضون على أي محاولة لتمويل مجموعة بنكيا عبر تسهيلات الإقراض الخاصة بالمصرف المركزي.

ومازال المسؤولون الأميركيون يحاولون أن يبقوا الضغوط على قادة منطقة اليورو لاتخاذ خطوات أكبر تعنى بتهدئة الأسواق المالية. فيما يؤكد البعض أن المصرف المركزي الأوروبي سوف يضطر لاتخاذ المزيد من الإجراءات والتدابير.

وقال دافيد أوين كبير الخبراء الاقتصاديين الماليين الأوروبيين لدى جيفريز آند كو في لندن: "كلما زاد ضعف اقتصاديات منطقة اليورو، كلما نفدت لديها القدرة على استخدام أدوات أخرى". وختمت الصحيفة بنقلها عن كثير من المحللين قولهم إن أوروبا تمر بمرحلة حاسمة، وأنه لا بد من حل الأزمة، إما بتسوية، أو بمواجهة البلدان خطر التفكك.

اليورو يهبط إلى أدنى مستوى في 32 شهرًا أمام الدولار
إلى ذلك، هبط اليورو الي أدنى مستوى له في 23 شهرًا أمام الدولار اليوم الخميس، بينما سجل مؤشر العملة الأميركية مستوى مرتفعًا جديدًا في 21 شهرًا مقابل سلة من العملات الرئيسة. وتراجعت العملة الأوروبية إلى 1.2335 دولار، وهو أدنى مستوى لها منذ بداية يوليو/ تموز 2010.
وصعد مؤشر الدولار إلى 83.215، وهو أعلى مستوى له منذ أوائل سبتمبر/ ايلول 2010.

 


?????? : العراقي نيوز
???? ??????? ????? ????? ?????
Aliraqis news

الاسم :
البريد الالكتروني :
نص التعليق :
ادخل الرموز أدناه: Verification Image
 
 


شعر بقلق بالغ إزاء بطء انتعاش الاقتصاد العالمي و احتمال حدوث ركود اقتصادي
بان كي مون - الأمين العام للأمم المتحدة
 أسعار العملات 

العراقي نيوز اعلن هنا
 استفتاء 

ما هي هوية كركوك بالنسبة لك؟
عراقية
كردية
عربية



النتائج
 الاكثر مشاهده 

خريطة الموقع
روابط هامة